يوليو 21, 2024

رساله الحريه والكرامه والعداله في زمن العبوديه

البابا فرنسيس “التقيت رجلا كبيرا حكيما، رجل دين تقيا وكان ذلك جليا فقط بمجرد الاستماع إليه. إنه شخص يتمتع بالحكمة والفخر”.

أكد البابا فرنسيس، اليوم الاثنين، أن اللقاء مع المرجع الديني الأعلى في العراق آية الله علي السيستاني، أراح نفسه، فيما أشار إلى تواضع وحكمة مضيفه.

وقال خلال مؤتمر صحفي عقده على متن الطائرة التي أقلته من بغداد إلى روما، إن “زيارة العراق كانت مرهقة أكثر من الزيارات الأخرى. شكلت رسالة عالمية شعرت أن من واجبي أن أقوم بحج الإيمان والتوبة”.

وأضاف عن لقائه بالسيستاني: “التقيت رجلا كبيرا حكيما، رجل دين تقيا وكان ذلك جليا فقط بمجرد الاستماع إليه. إنه شخص يتمتع بالحكمة والفخر”.

وتابع البابا، أن “السيستاني قال لي إنه لم يعد يستقبل منذ عشر سنوات الزوار الذين لديهم أهدافا سياسية أو ثقافية بل يستقبل فقط الذين لديهم دوافع دينية”.

وأردف بابا الفاتيكان: “لقد أبدى احتراما كبيرا خلال لقائنا وهذا يشرفني، فهو لا يقف أبدا للترحيب بزواره لكنه وقف لإلقاء التحية علي مرتين”.


وفي السادس من مارس الحالي زار البابا فرنسيس المرجع الديني الأعلى علي السيستاني في مقر إقامته بمدينة النجف العراقية، وعقدا لقاء امتد لنحو 45 دقيقة.

YouTube
YouTube