يوليو 23, 2024

رساله الحريه والكرامه والعداله في زمن العبوديه

تضارب الأنباء عن احتجاز الحرس الثوري ناقلة استخدمتها القوات الأمريكية لمصادرة نفط إيراني

أفادت وسائل إعلام إيرانية أن الحرس الثوري احتجز ناقلة نفط حاول الجيش الأمريكي استخدامها لاحتجاز شحنة نفط من ناقلة أخرى إيرانية في بحر عمان.

وذكرت وكالة “فارس” شبه الرسمية اليوم الأربعاء أن قوات تابعة للجيش الأمريكي احتجزت ناقلة إيرانية في البحر ونقلت شحنتها إلى ناقلة أخرى قبل أن تتوجه إلى جهة مجهولة.

وتابعت الوكالة أن القوات البحرية التابعة للحرس الثوري نفذت بدورها عملية إنزال على الناقلة التي استخدمها الجيش الأمريكي وسيطرت عليها ووجهتها فورا إلى المياه الإقليمية الإيرانية.

وأشارت الوكالة إلى أن عدة سفن حربية ومروحيات تابعة للجيش الأمريكية حاولت استعادة السيطرة على الناقلة، لكن هذه المحاولات “فشلت في تغيير مسير الناقلة”.

ونقلت الوكالة عن السلطات الإيرانية تأكيدها أن الناقلة المحتجزة وصلت إلى المياه الإيرانية، على الرغم من أن “عدة قطع بحرية أميركية تدخلت مجددا بجهود أكبر لقطع مسير الناقلة وتغييره”.

في غضون ذلك تتضارب الأنباء بشأن هوية الناقلة التي اقتادها الحرس الثوري إلى المياه الإيرانية من موقع الحادث المزعوم.

وادعى الصحفي الإيراني حسین دلیریان، وهو يعد مقربا من جهات عسكرية في البلاد، على حسابه في “تويتر”، أن الناقلة المحتجزة تابعة للسعودية، بينا قال القيادي السابق والعضو في مجلس الشورى، إسماعيل كوثري، أن الحديث لا يدور عن ناقلة أجنبية بل عن الناقلة الإيرانية التي تعرضت للحادث.

وشكر وزير النفط الإيراني جواد أوجي، في بيان نشرته وكالة “إيلنا”، الحرس الثوري على “إنقاذ ناقلة نفط إيرانية من قبضة القراصنة الأمريكيين”.

ولم يعلق الجانب الأمريكي بعد على الإعلان الإيراني.

المصدر: “فارس” + “الخبر”

YouTube
YouTube