يوليو 19, 2024

رساله الحريه والكرامه والعداله في زمن العبوديه

سيناتور أمريكي يوضح “رسالة” السعودية والإمارات إلى بايدن عقب تقرير عن رفض بن سلمان وبن زايد اتصالاته

أثار تقرير صحيفة “وول ستريت جورنال” حول أن “قادة الإمارات والسعودية يرفضون التحدث إلى بايدن بشأن أوكرانيا والنفط”، ضجة كبيرة في الأوساط السياسية العالمية.

وفي هذا الإطار، علق السيناتور الأمريكي، ماركو روبيو، على هذا التقرير، الذي زعم أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد “رفضا اتصالات من الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لتهدئة أسعار النفط بضوء الأزمة الأوكرانية”.

وعلى حسابه في “تويتر”، قال ماركو روبيو تعليقا على هذا التقرير: “آمل أن يعيد السعوديون والإماراتيون النظر.. لكن الرسالة هنا إلى بايدن واضحة للغاية.. إذا كنت ستطالبهم بممارسة “ضبط النفس” عندما يتعرضون للهجوم من قبل إيران، فسوف يمارسون أيضا “ضبط النفس” عندما تهاجم روسيا دولة أوروبية”

هذا وأفادت صحيفة “وول ستريت جورنال” بأن قادة دولتين في الشرق الأوسط رفضوا إجراء مكالمات هاتفية مع الرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي أراد مناقشة الوضع حول أوكرانيا وإمكانية زيادة إنتاج النفط.

وأشارت الصحيفة نقلا عن مسؤولين من الشرق الأوسط والولايات المتحدة، إلى أن البيت الأبيض حاول لكن دون جدوى إجراء وعقد مكالمات هاتفية بين الرئيس بايدن وزعماء السعودية والإمارات حيث كانت الولايات المتحدة تعمل على بناء دعم دولي لأوكرانيا واحتواء ارتفاع أسعار النفط.

المصدر: RT + “وول ستريت جورنال”

YouTube
YouTube