يوليو 16, 2024

رساله الحريه والكرامه والعداله في زمن العبوديه

وزير الخارجية الايطالي يرفض فكرة إرسال قوات الناتو إلى أوكرانيا

صرح وزير الخارجية الإيطالي ونائب رئيس الوزراء أنطونيو تاجاني، اليوم الجمعة، أن إرسال قوات الناتو إلى أوكرانيا يحمل في طياته خطر اندلاع الحرب العالمية الثالثة، ولا توجد اتفاقيات بشأن ذلك.

وأضاف الوزير: “أعتقد أن الناتو لا ينبغي أن يدخل أوكرانيا، سيكون هذا خطأ، يجب أن نساعد أوكرانيا في الدفاع عن نفسها، لكن الدخول في حرب مع روسيا يعني خطر االثالثة”.

وكرر تاجاني الفرضية القائلة بأن إيطاليا لا تنوي الدخول في صراع مسلح مع روسيا، وقال الوزير في مناسبة عامة في فيرونا: “آمل أيضا ألا تفكر أي دولة في هذا الأمر، ولا يوجد اتفاق أو فكرة بشأن هذا الأمر”.

وذكر  أنطونيو تاجاني، في 5 مارس/ آذار الجاري، أن إيطاليا لم تكن على علم باقتراح ماكرون بإرسال قوات عسكرية إلى أوكرانيا، فقد “تلاشت الفكرة بالفعل وأصبحت في طي النسيان”.

وقال تاجاني: “شارك نائب الوزير إدموندو سيريلي في الاجتماع الذي نظمه ماكرون في باريس. قبل ساعات قليلة من انعقاد اجتماع مجموعة السبع، ولم يتحدث أحد على الإطلاق عن هذه الفرضية”.

وأكد الوزير أن م تكن على علم “مطلقًا” بفكرة الرئيس الفرنسي.

وتابع: “قام الفرنسيون أنفسهم بتصحيح المشهد جزئياً، قائلين إن الأمر يتعلق بالوجود وليس بالوحدات القتالية، وبوجود مستشارين. يبدو لي أن هذه الفرضية قد تم نسيانها بالفعل”.

وكان قد صرح ي إيمانويل ماكرون، بأن “القادة الأوروبيين ناقشوا إمكانية إرسال قوات عسكرية إلى أوكرانيا”، مؤكدًا أنه لم يتم التوصل إلى توافق بعد.

وفي السياق نفسه، أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن الكرملين اطّلع على كلام  حول موضوع إرسال عسكريين إلى أوكرانيا والذي نوقش في أوروبا.

وأشار إلى أن عددا من الدول المشاركة في اجتماع باريس تحافظ على “تقييم رصين إلى حد ما للمخاطر المحتملة لمثل هذا العمل والخطر المحتمل للتورط المباشر في صراع ساخن”، مؤكدًا أن “هذا بالطبع ليس في مصلحة هذه الدول على الإطلاق. يجب أن يدركوا ذلك”.

YouTube
YouTube